منتديات العدناني التداوي بالقرآن والأعشاب ومن الجن والسحر والعين والريح الأحمر

منتديات للتداوي بالقرآن والأعشاب الطبيعية ومن الجن والسحر والعين والريح الاحمر


    الجن العاشق من الحقيقة او الخيال

    شاطر
    avatar
    الشيخ بهاء الدين مبارك

    المساهمات : 120
    تاريخ التسجيل : 10/12/2009

    الجن العاشق من الحقيقة او الخيال

    مُساهمة  الشيخ بهاء الدين مبارك في الأحد يناير 01, 2012 6:10 pm

    سم الله الرحمن الرحيم




    حقيقة زواج الجن بالانس


    يقول الشيخ عبد الخالق العطار: عالم الجن الذي نتكلم عنه هو الموصوف بأنه جسم دقيق رقيق لطيف وهذا النوع هو الذي يدخل بأذن الله جسم الإنسان ويقترن به ، والنكاح بين هذا النوع من الجن وبين الإنس يتم بطريق الإثارة والتهيج من الجن إلى الإنس في موضع الإثارة العظمى بفرج الإنسي ذكرا أو أنثى، وأطمئن بناتي من بني الإنس أن هذا التنكاح لا يترتب عليه هتك غشاء البكارة ولا ينجم عنه حمل لأنه لا يعدو إثارة وتهيج في موضع العفة للفتاة الإنسية حتى تفرز وتقذف ماءها هي لا ماء الجني الذي أثارها وهيجها حتى أمنت أي من الأمناء ، وهذا العمل شبيه بالاستمناء والسحاق وهو المشهور بالعادة السرية ، وكذلك إذا اقترنت الجنية الأنثى برجل من الإنس فإن النكاح بينهما في صورة إثارة واحتكاك في موضع الإثارة مناما ، فيستيقظ الرجل بعد أن يكون قد أمنى ، وهو مثل الاحتلام بالضبط ، لكن إذا تجسم وتجسد الجني أي تحول إلى جسم مادي فأنه يصير مثل الإنسان تماما لأنه تحكمه الصورة ، وفي هذه الحالة يصير الجني ذكرا كان أو أنثى مثل الإنسي تماما ويحدث بينه وبين الإنسان التناكح والتلاقح والتناسل والذرية ، وفي هذه الحالة تأخذ شكل وصفات وخصائص الإنسان الكامل أ.هـ.


    تنبيه : قد يثير الشيطان الشهوة عند المرأة حتى أنها تهتك بكراتها بإصبعها أو أي آلة أخرى .






    يقول شيخ الإسلام ابن تيمية في مجموع الفتاوى :


    وصرعهم للإنس قد يكون عن شهوة وعشق ، كما يتفق للإنس مع الإنس ، وقد يتناكح الإنس والجن ويولد بينهما ولد ! وهذا كثير معروف ، وقد ذكر العلماء ذلك وتكلموا عليه وقد كره أكثر العلماء مناكحة الجن أ.هـ.


    وقد يزعم الشيطان أنه يريد الزواج من الإنسية أو العكس ، تبين له أن طلب الزواج مرفوض لأن الإنسية أو الإنسي لا يريده ولن يكون زواجا شرعيا ولو وافق الآخر لأن الراجح من أقوال العلماء أن زواج الجن من الإنس حرام لقوله تعالى: } وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لّتَسْكُنُوَاْ إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مّوَدّةً وَرَحْمَةً إِنّ فِي ذَلِكَ لاَيَاتٍ لّقَوْمٍ يَتَفَكّرُون{ [سورة الروم:21]. ويُرغب بما أعده الله للمؤمنين يوم القيامة من الحور العين في الجنة ، وأن من ترك شيئا لله عوضه الله خيراً منه .




    مناكحة الجن للإنس على أربعة أشكال :


    1. الاحتلام : وهذا لا يكون إلا في المنام ، وهو معلوم يوجب الغسل بسبب الإنزال.


    2. الاستمتاع المنامي : يستمتع الجان بالإنسان في المنام بغير شعور الإنسان ولا يكون معه إنزال ، بكيفية يعلمها الله.


    3. المعاشرة الخفية : وهي أن يشعر الإنسان بمن يجامعه وهو في كامل وعيه ولا يستطيع رده.


    4. التشكل : يتشكل الجان على صورة إنسان وتكون المعاشرة طبيعية كما هو حاصل بين الإنس .



    نـسـاء يـتـزوجـن الـجـن


    ومن جهته الشيخ فهد بن جديد أحد طلبة الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – ومعالج بالرقية لاشرعية يؤكد لـ " عكاظ " عدم إمكانية تزاوج الجن والإنس ويقول : أنا من جانبي أرى كما رأى وأفتى الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله – بأن الجني لا يتزوج إنسية أو العكس كذلك . وإن كان قد أخبرني بعض المرضى بأن الجن يجامع . مما يدل إن صح قولهم على وجود النكاح بين الجن والإنس أو أنه تخييل فقط . كما أخبرني بعض النسوة اللائى يأتين للعلاج بأنهن يشعرن بجماع الجني لهن ، تماماً كجماع الزوج لزوجته ، ولا شك أن المرء يمكنه تجنب ذلك بتحصين نفسه بكتاب الله . وأما عن حكم الزواج بين الجن والإنس وإن كان يحدث فإنه لا يعد من الزنا ، لأن مثل هذه الأمور عندما تحدث فإنها تحدث بصورة لا إرادية .


    الشاهد من الموضوع


    ان الجان ذكر ام انثى قد يحدث التزاوج بينهم وبين الانس ذكرا او انثى ولا يعد من الزنى لانه ليس للانس فيه خيار0



    وهناك بعض الرقاه ذكروا ان قراءة القرأن مما يبعد الجان سواء كان مسلم او كافر
    وان ما يجلبه هو ترك الصلاة والاذكار والروائح الخبيثة


    اما الجان المسلم فانه يجب على من اقترن به جان مسلم ثم شفي منه ان يبتعد عن كل ما كان يعمله بصحبة هذا الجان والبعد عن كل ما كان يحبه هذا الجان من روائح جميله ومن اعمال كان يحبها هذا الجان حتى لو كانت هذه الاعمال خاصة بين الزوج وزوجتة لان الجان يعتبرها رغبة من الانس في العودة لما كان عليه بصحبتة


    ويقول الرقاة ان الجان مسلم ام كافر يتلب بالرجل او المرأة في حالة العري
    فلو تعرت المرأة بعد ان شفيت من هذا الجان فانه قد يعود اليها بسبب التعري وقت النوم
    فيجب عليها التزام اللبس الساتر وعدم التعري خصوصا امام المرءأة


    كذلك التطيب بما كان يحبه هذا الجان من الطيب فانه مدعاه لحضور هذا الجان




    هذا والله اعلم




    س/ جزاك الله خيرا فضيله الشيخ وبارك فيك


    هل الجن يتزوج من الانس ؟؟
    واذا كان نعم لماذا لا ينجبون انس ؟


    وجزاك عنا خيرا ونفع بك






    هل تتزوج المرأة من جني ، ويتزوج الرجل من امرأة من الجن ؟
    وهل موضوع أن الجني يتشكل للمرأة في صورة رجل
    ويعاملها معاملة الأزواج شيء له دليل في الشرع ؟





    فأجاب :


    يُمكن وقوع الاستمتاع عن طريق التلبس .
    ولأن الجن يتصوّرون بصور شتى .
    وقد جاء في تفسير قوله تعالى :
    ( وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ قَدِ اسْتَكْثَرْتُمْ مِنَ الإِنْسِ وَقَالَ أَوْلِيَاؤُهُمْ مِنَ الإِنْسِ
    رَبَّنَا اسْتَمْتَعَ بَعْضُنَا بِبَعْضٍ وَبَلَغْنَا أَجَلَنَا الَّذِي أَجَّلْتَ لَنَا )
    أن من ذلك الاستمتاع زواج بعضهم ببعض .
    والجن أعطاهم الله القدرة على التصوّر بصور شتى كما أسْلَفْت .





    قال الإمام السمعاني في تفسير قوله تعالى :
    (وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَولادِ)
    قال : وفي بعض المسانيد عن ابن عباس أن رجلا أتاه وقال إن امرأتي استيقظت
    وكأن في فرجها شُعلة نار .
    قال : ذاك مِن وطىء الجن . قال : فمن أولادهم ؟ قال : هؤلاء ال****ون .






    وعن جعفر بن محمد :
    إن الشيطان يَقعد على ذَكَر الرَّجُل فإذا لم يُسَمّ الله أصاب امرأته معه
    وأنزل في فرجها كما يُنْزِل الرَّجُل .
    وروي قريبا من هذا عن مجاهد . اهـ .





    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية :
    صَرْع الجن للإنس قد يكون عن شَهوة وهَوى وعِشق ، كما يتفق للإنس مع الجن
    وقد يتناكح الإنس والجن ويُولد بينهما وَلد ، وهذا كثير معروف
    وقد ذَكَرَ العلماء ذلك وتَكَلّمُوا عليه .
    وكَرِهَ أكثر العلماء مُنَاكَحَة الْجِنّ . اهـ .
    والله تعالى أعلم .





    [b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 26, 2018 7:41 am